حبي فور ايجي

حبي فور ايجي


 
الرئيسيةالبوابهالتسجيلالتبادل الاعلانيدخول

شاطر | 
 

 ناسا تحذر من موجة "تسونامي الشمس"

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
thefiredragon
عضو
عضو


عدد المساهمات : 7
نقاط : 59521
تاريخ التسجيل : 30/07/2010

مُساهمةموضوع: ناسا تحذر من موجة "تسونامي الشمس"   الأربعاء أغسطس 04, 2010 3:20 am



الثلاثاء 3 أغسطس 2010

أطلق علماء فضاء من ناسا تحذيراً من أن الكرة الأرضية قد تتعرض صباح اليوم الثلاثاء ، إلى موجة ساخنة عابرة للفضاء ، نتيجة انفجاركبير شهدته الشمس خلال الأيام القليلة الماضية.

وأشارالعلماء إلى إن موجة الحر التي صدرت عن الشمس ستصل إلى الأرض في الساعات الأولى من الصباح ، وأنها ستؤثرعلى المجال المغناطيسي للكرة الأرضية.

ورصدت عدة أقماراصطناعية ومنه قمرتابع لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا ، خلال إجازة نهاية الأسبوع الأخيرة ، الانفجارالشمسي الذي حدث في المنطقة المواجهة للأرض، وأرسل موجة أطلق عليها العلماء اسم "تسونامي شمسي"، وامتد حتى مسافة ثلاثة وتسعين مليون ميل عبر الفضاء.

وأكد ليون غولوب ، من مركز هارفارد سميثونيان للفيزياء الفلكية ، لصحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية اليوم الثلاثاء ، إن هذه الموجة "تتجه نحونا مباشرة"، مضيفاً أن الانفجارالمتجه نحو الكرة الأرضية "هو الأول من نوعه منذ أمد طويل".

وحذرالعلماء من أن انفجاراً شمساً كبيراً من شأنه أن يدمر الأقمار الاصطناعية والطاقة وشبكات الاتصالات في شتى أنحاء العالم.

من المعلوم أن الشمس نجم متوسط الكتلة من فئة «القزم الأصفر»، يبلغ قطرها حوالى مليون وأربعمئة ألف كيلومتر. وتزيد كتلتها قرابة 330 ألف مرة كتلة كوكب الأرض.

وتبلغ حرارة سطحها المرئي قرابة 6000 درجة مئوية، بينما تبلغ حرارة قلبها قرابة 15 مليون درجة مئوية. وتأتي هذه الحرارة العاتية من سلسلة لا تتوقف من الإنفجارات النووية الناجمة عن إندماج ذرات الهيدروجين، الذي يؤدي إندماج ذرّتين منه لولادة ذرة من الهيليوم.

في شكل شبه دوري، تشهد الشمس من وقت لآخر انفجارات تعتبر الأعنف في المنظومة الشمسية. إذ تصل طاقتها في الذروة إلى ما يوازي طاقة مئات ملايين القنابل الذرية. وتنتج هذه الإنفجارات حمماً هائلة من اللهب والإشعاعات والجزيئات المشحونة، تنطلق بعيداً في الفضاء، لتُشكّل ما يعرف بظاهرة «شواظ الشمس».

ويتألف سطح الشمس، ويسمّى «فوتوسفير»، من غازات كثيفة مثقلة الشحنات الكهربائية. ويصفه العلماء بأنه في حال «بلازما باردة»، اذ لا تزيد حرارته عن ستة آلاف درجة، ما يقل عن الطبقات الداخلية للشمس بما ما لا يقاس. ويشهد سطح الشمس بُقعاً سوداً يصل قطر الواحدة منها إلى أضعاف قطر كوكب الأرض. وتظهر بلون أسود لراصدها من الأرض، لأنها أقل حرارة من بقية سطح الشمس الاصفر، إذ تصل الحرارة في داخلها إلى قرابة أربعة آلاف درجة، فيما الحرارة خارجها تزيد على ستة آلاف درجة. وتنجم البرودة النسبية لبلازما هذه البُقع عن الأسر المغناطيسي للجزيئات الواقعة في حلقات الحقل المغناطيسي لسطح الشمس.

وتسبّب خطوط الحقل المغناطيسي بظاهرة الشواظ الشمسي، اذ تقذف نيران الشمس وجزيئاتها بعيداً في الفضاء، لتصل إلى ملايين الكيلومترات. وأحياناً تزداد كثافة وقوة «ريح الشمس» التي تصل الى الأرض، ما يؤدي الى زيادة قوة الحقل المغناطسي للبُقع، فيصبح قادراً على التأثير على الحقل المغناطيسي للأرض، خصوصاً فوق القطبين الشمالي والجنوبي. ويترافق ذلك مع ظاهرة ضوئية معروفة فوق القطبين، تسمى ظاهرة «الشفق القطبي» أو «الفجر القطبي».

يمرّ هذا النشاط المغناطيسي وما يرافقه من شواظ الشمس، بذرى عاتية تتكرر كل 11 عاماً تقريباً. وعندما تبدأ دورة الشواظ، تكون البُقع الشمسية السود قليلة نسبياً، ثم تأخذ بالإزدياد مع تنامي نشاط الحقل المغناطيسي للشمس. ثم ترتفع إلى الذروة، قبل ان تأخذ بالتلاشي. ومنذ سنوات، شهد الفيزيائيون في «ناسا» للمرّة الأولى موجة هائلة من البلازما، تكتسح غمار سطح الشمس. لم يصدقوا أعينهم. وأعتبروا ذلك سراباً أو أنه يحدث بأثر من عوامل المناخ في الغلاف الجوي للأرض.

والحق أن حجم ذلك السراب كان هائلاً. إذ ارتفع بركان من البلازما، يفوق حجمه كوكب الأرض، تحوّل إلى موجةٍ دائرية عالية وصل محيطها إلى ملايين الكيلومترات وارتفاعها إلى عشرات آلاف المرات ارتفاع جبل هيملايا.

والمعلوم ان موجات التسونامي على الشمس قد اكتشفت في العام 1997، بفضل المرصد الفضائي «سوهو» SOHO، وهو مسبار أوروبي - أميركي مشترك، صممته «الوكالة الأوروبية للفضاء» («إيسا»ESA)، وأطلقته وكالة «ناسا» في العام 1995. وتستمر «ناسا» بالإشراف على المسبار وتشغيله والتحكم به من «مركز غودارد للرحلات الفضائية» في ميريلاند. وفي 1997، رصد «سوهو» إحدى الفورات الإنفجارية الشمسية من منطقة ناشطة على سطح الشمس. وبعدها، سجّل موجات تسونامي تنطلق مبتعدة من نقطة الإنفجار، في شكل دائري في كل الاتجاهات. وحينها، تساءل علماء «ناسا» إن كان ما يظهر على شاشاتهم حقيقياً، أم أنه خداع بصر تتسبب به فورانات متدفقة في إكليل الشمس، يسمونها «إنبثاقات الكُتل التاجية» Corona Mass Ejection.


لم تكن صور «سوهو» كافية لتأكيد طبيعة الحدث المُسجّل حينها، وكذلك الحال بالنسبة للصور التي التقطها المسبار عينه في سنوات تالية. وبقي السؤال مطروحاً حتى بعد إطلاق «ستيريو» في 2006.

وفي شباط (فبراير) 2009، ثار شواظ شمسي بشكل غير متوقع من إحدى البُقع الشمسية. واستطاع المسبار «ستيريو» تأكيد أمر تسونامي الشمس. إذ قذف إنفجار الشمس ملايين الأطنان من غازات البلاسما المشتعلة نحو الفضاء، وأطلق موجة تسونامي واسعة عبر سطح الشمس. وحينها، كانت إحدى وحدتي «ستيريو» تقف عمودياً فوق الحدث، فيما الوحدة الأخرى متعامدة معها. ووصف العلماء تلك الوضعية بأنها مثالية من أجل كشف سرّ شواظ الشمس. وسجّلت الوحدتان التوأمان في المسبار «ستيريو» مقاطع فيديو واضحة لموجات تسونامي الشمس، أثناء انطلاقها، وخلال انعكاسها على بُقع شمسية، وكذلك عند وصولها إلى ألسنة اللهب المنطلقة من تاج الشمس. وسمّى العلماء تلك الموجات «اللهب الراقص». ووصفها أحد الاختصاصيين في فيزياء الفلك في جامعة «جورج ماسون» بقوله: «إنها فعلاً موجة... ليست موجة مائية، ولكن موجة عملاقة من البلاسما المحمولة بحقل مغناطيسي هائل».

والتقط المسبار «سوهو» موجاً شمسياً يرتفع لعلو مئة ألف كيلومتر، ويندفع بسرعة 250 كيلومتراً في الثانية. ويساوي ذلك طاقة تزيد على ألفين وأربعمئة مليون طن مادة الـ «ت ن ت»، ما يزيد على طاقة مئة ألف قنبلة ذرية مثل تلك التي ألقيت على هيروشيما عام 1945. والجدير ذكره في هذا المجال، أن موجات التسونامي الشمسية لا تشكل بحد ذاتها تهديداً لكوكب الأرض. لكنها تشكل ظاهرة مهمة بالنسبة لدارسي أحوال الشمس ومتغيّراتها، كما تفيد في تحسين توقعات العلماء بالنسبة للمناخ على الأرض كذلك. ويتيح تعيين مكان الإنفجارات عند تاج الشمس، احتساب موعد الدورة التالية من شواظ الشمس، مع ما يرافقه من عواصف كهرباء وأشعة تصل إلى الأرض.

ويستغرق وصول رياح الشواظ الشمسي إلى جو الأرض حوالى ستين ساعة. وأحياناً، تتسبب هذه الرياح باضطرابات واسعة النطاق في الإتصالات اللاسلكية والأقمار الإصطناعية والمنظومات الإلكترونية وشبكات الكهرباء الكبرى وغيرها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
islam97
مساعد اداري
مساعد اداري
avatar

ذكر عدد المساهمات : 590
نقاط : 63928
تاريخ الميلاد : 13/11/1997
تاريخ التسجيل : 25/07/2010
العمر : 20
المزاج المزاج : عصبي

مُساهمةموضوع: رد: ناسا تحذر من موجة "تسونامي الشمس"   الأربعاء أغسطس 11, 2010 7:11 am

مشــــــــــــــــــــــــــــــــــــــكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kool4islam7amdona.yoo7.com
 
ناسا تحذر من موجة "تسونامي الشمس"
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حبي فور ايجي :: اصدقاء حبي فور ايجي :: اخبار اون لاين-
انتقل الى: